جمهوريه هبر العربيه













يحكى انه كان فى زمن من الازمنه كانت هناك دوله تعرف باسم هبر العربيه كان يراسها رئيس اسمه(مبارك ابو باروكه )وكانت وزاراته يراسها (نظيف ابو لب)ووزير التعذيب (محب العدل)ووزير الخارجيه (فلاح ابو الغيط) ووزير بيع الدوله (محى الدين ) ورئيس مجلس الشعب الوطنى ( فتحى موافقات المسرور) وكان الرئيس( ابو باروكه) يسعى لتوليه ابنه المدلع جيمى رئيسا للبلد بعد وفاته.




هكذا اقنعه رئيس الديوان(زكريا ابو العزم الشديد) واخبره ان الشعب سيوافق على الفور باعتبار ان هذه مكافاه نهايه خدمه بالنسبه (لابوباروكه) الذى تولى الحكم فتره قاربت من الثلاثين لكن عندما اعلن( ابو باروكه) ذلك لوزرائه وافقوا بالاجماع وفرح (المدلع ) الذى كان موجودا للحظه التى وصفها والده انها اهم لحظه تمر بها الديموقراطيه فى العالم باجمعه واستطرد المدلع قائلا للوزراء : هوانتو بتحبونى انتو والشعب زى مابتحبوا بابا فقال له احد الوزراء: طبعا ياريس اؤمرنا فى اى وقت.
وخرج الوزراء من الاجتماع ليعلنوا خبر وراثه الحكم(للمدلع جيمى)بعد وفاه الرئيس ابو باروكه ولم يكن امام الشعب الذى اصبح كله معارض الا الخروج فى المظاهرات و قابلها (محب العدل ) بالامن الوطنى من مركزى الى وطنى
وفجاه!!!!!!!! حدث ماكان فى الحسبان ومات (ابو باروكه)وجاء المدلع جيمى وهو يبكى ودموع التماسيح تخرج من عينيه لرئاسه الوزراء
وذهب ليقابل رئيس الوزراء ويقول له لا بد ان ننفذ وصيه بابا بسرعه عشان عذاب القبر بابا عمره ماعمل سيئه عايزه يتعذب فى القبر عشان وصيته ماتنفذتش لكن (نظيف ابو لب ) رد عليه بذكاء قائلا : احنا خايفين عليك ياحبيبى من الشعب صحيح احنا اعلنا انك هتمسك الحكم بعد والدك لكن طبعا الاعلان حاجه والتنفيذ حاجه تانيه وفهم( المدلع ) ان الوزراء خانوه وحتى صديقه الحميم (عز ابو حديد)خانه هو الاخر ومفرق فلوس على الوزراء ووعدهم بالاستمرار بنفس الوزراه دى حتى ينقضى عمره هوالاخر




ولكن الشعب ما ان علم بموضوع خيانه الوزراء ( للمدلع ) وخروجه على الفضائيات وهو يبكى بجد المره دى وهو بيقول حرام عليكوا مش كفايه ابويا مات عاوزينى كمان مش انا الى امسك البلد فصعب (المدلع) على الشعب قوى وعمل مظاهرات عشان المدلع هو اللى يمسك البلد واستغلت دوله عظمى تعرف (بامريكانا ) الموضوع وقامت بالتدخل وازاله عز ابو حديد
وولت (جيمى) الذى اعلن انه سيرد الجميل ده وسيكون دوما فى خدمه (امريكانا)مثل والده(المرحوم ابوباروكه ...........................ونتابع بعد الفاصل)

1 تعليق:

  • تجمع المدونين الطامحين في وطن عربي بدون سجين رأي واحد

    لاول مرة بالاسكندرية : دعوة لكل مواطن ولكل مدون حر: لحضور .............

    ملتقي الدفاع عن سجناء الراي وحقوق الانسان
    بالإشتراك مع ....
    تجمع المدونين الطامحين في وطن عربي بدون سجين رأي واحد و بحضور نخبة من الصحفين والسياسين والمدونين
    فرصه حقيقيه ليجتمع المدونين مع بعضهم البعض
    ويعلنوا تضامنهم مع حرية الصحافه والكلمه في مصر

    موعدنا : الجمعة 19 / 10

    الساعه 5 بنادي المحامين بجليم كورنيش البحر الاسكندرية


    ارسلها لكل المدونين عندك


لو صندوق التعليق مش ظاهر ممكن تعمل ريفرش

next previous