مصارحه ....








هذين مقطعين من كتاب مجموعه رسائل الامام الشهيد حسن البنا من رساله المؤتمر الخامس

المقطع الاول بعنوان مصارحه

(ايها الاخوان المسلمون وخاصه المتعجلون منكم اسمعوها منى كلمه عاليه داويه فى مؤتمركم

هذا الجامع ان طريقكم هذا مرسومه خطواته موضوعه ومحدده اجل قد يكون الطريق طويل

لكن ليس هناك طريق الاهو انما تظهر الرجوله بالصبر والمثابره فمن اراد منكم ان يستعجل

الثمره قبل نضجها فلست معه باى حال . وخير له ان ينصرف عن هذه الدعوه الى غيرها
من الدعوات )


......................................

المقطع الثانى : متى تكون خطوتنا تنفيذيه

(ايها الاخوان المسلمين فى الوقت الذى يكون فيه منكم -معشر الاخوان المسلمون - ثلاثمائه
300 كتيبه قد جهزت نفسها روحيا بالايمان والعقيده وفكريا بالعلم والثقافه وجسميا
بالتدريب والرياضه

فى هذا الوقت طالبونى بان اخوض بكم لجج البحار واقتحم بكم عنان السماء واغزو بكم كل جبار عنيد . فانى فاعل ذلك ان شاء الله
وصدق رسول الله القائل ( لن يغلب اثنا عشر الفا من قله ).
.................................
الى هنا انتهى كلام الاستاذ حسن البنا رحمه الله

بعد الظلم الذى عاناه الاخوان من النظام المصرى اظنهم بات من الواجب عليهم ان يقفوا
وقفه تجاه ذلك النظام الغاشم

وهاانذا اسوق كلمات الشهيد حسن البنا المؤسس لجماعه الاخوان المسلمين
..........................................

المقطع الاول الذى بعنوان مصارحه يتغنى به قاده الاخوان ويدافعون به عن سياساتهم

البطيئه مع النظام ويتناسون المقطع الثانى الذى هو بعد المقطع الاول بعده صفحات قليله

ان الطريق طويل ....لقد كان الامام البنا من اعظم سياسيى عصره ولوكان الشهيد حسن

البنا حيا الى الان لكان وصل الى نهايه الطريق وقطف الثمره التى ارادها كامله منذ وقت

طويل

وهانحن نرى المقطع الثانى الذى يتكلم فيه الامام البنا عن نهايه طريق الاصلاح وقطف الثمره

يقول الامام بانه لابد من تكوين 300 كتيبه من الاخوان ...الم يصل عدد كتائب الاخوان الى

هذا الرقم (ملحوظه : مصطلح كتائب فى ادبيات الاخوان لايعنى بالضروره تنظيم عسكرى

بل هو تجمع افراد فقط ) .

انا لا ادعو الى ثوره ضد النظام ولكنى اتمنى التصعيد معه فلقد طفح الكيل من سياسه

المهادنه التى يمارسها الاخوان مع النظام المصرى ولو كان الشهيد حسن البنا حيا الى الان

لرفض تلك السياسه بل لما فكر فى انتهاجها من الاساس

انا فى نظرى الحكم العسكرى الصادر امس هزيمه لسياسه المهادنه من طرف واحد التى

ينتهجهها الاخوان منذ حوالى سنه ونصف تقريبا اى منذ تحويل قضيه الاخوان الى الحكم

العسكرى

تلك السياسه التى تجعل احد الاخوان يرسل لى بالامس بعد الحكم رساله ( انتظروا الاخوان

بعد الحكم ) فاجبته ( انتظرهم فين ) فاجابنى بسخريه (انتظرهم بالسجن )!!!!

28 تعليق:


لو صندوق التعليق مش ظاهر ممكن تعمل ريفرش

next previous