أى الدوائر أنت ؟؟!









كثيرا ما نسرح بخيالنا .. ونطلق العنان لتأملاتنا لتأخذنا علي بساط من ريح لا يعرف القيود ..

نفكر و نفكر ...

نفكر بغد مجهول لا ندري ما إن كنا

نستطيع مواجهته وترويض طيشه .

نتذكر ماضياً من الأعمال ما أصاب وخاب اضافه إلي كراسة الخبرة العمرية من صفحات .

نستغرق في فهم الحاضر وواقعه .. نحاول جاهدين أن نجعله حلقة قوية صحيحة توصل بين التجربة المسبقة والتوقع القادم .

كل الأمور ماهي إلا فكرة ..

لذلك دائما ما تخيلت أن لكل فرد علي هذا الكوكب إسلوب فريد في فهم الواقع وإستيعابه ، حتي وإن إتفقوا وأجمعوا علي

أمرا ما ، سيكون لكل شخص طريقة فريدة لا تتكرر في تذوق الحقيقة .

لذلك فإن تفكير البشر حتما مختلف وإن تطابق !

لنتخيل معا .. كل إنسان حباه الله عقلا سليما له دائرة تفكير كلما إتسعت ولانت دل ذلك إتساع مداركه ووفرة علمه وخبرته .

الجميع يعمل علي تنميتها وإكسابها سلاسة ومرونة بالثقافة والعلم والمعرفة والخبرة لتستوعب دوائر جديدة لتكوين شبكة

من الذكاء والحكمة يشبع بها حاجات ذاته وعقله .

هناك من إتسعت دائرة عقله وفاضت بالفائدة فنفع نفسه وإستطاع أن يجلب نفعا لمن أحاطه . و هناك من ضاقت به الدوائر

فجفت قدراته علي ان يتعامل مع الوجود ويحقيق الفائدة المتبادلة .

وهناك جزئا أخر من العقول أقل وأندر ألا وهو 'السهام الفكرية' .. عقولا تخترق المادة وتبحث في خفايا الكون لتضيف للعلم

علما !

هذة الفئة إتسمت بعبقرية تخضع الخيال لإرادتها فتتخطي حدود الزمان والمكان بل والمنطق أحيانا !

والجدير بالذكر من تلك الفئة والذي حضر بذهني فور ذكر السهام الفكرية هو "ليوناردو دافنشي" .. ذلك العقل النافذ الذي

إستطاع كسر قيود الواقع ، وألقي نظرة ثاقبة علي المستقبل بفكره وخياله الواعي ، فدونها بدفتره ..

تلك النظريات العائدة إليه إستفاد منها العلم الحديث وسخرها لخدمة البشرية حتي يومنا هذا .

وكذلك السهم الفكري "أحمد زويل" الذي إستطاع بعد حصد ثمار دراسته أن يقوم الخيال بالمعرفة ويتوصل لأحد أسرار

الكون ، ليفجر ينبوع فائدة علي الكون .

تلك هي النتائج المتوقعة عندما يصقل التفكير السليم بالعلم الغزير والخيال الجامح الذي يتخذ المنفعة والإبتكار غايتاه !

تعددت العوالم الفكرية .. فكثرت الأمثلة وإختلفت .

كل ذلك .. من الكلام الغير علمي والغير عملي أيضا ، ما هو إلا مجرد فكرة مرت علي عقلي فدقت باب التساؤل .

ياتري ؟ ...

أي تلك الدوائر انا ؟

كتبت : نيللى عادل

2 تعليق:


لو صندوق التعليق مش ظاهر ممكن تعمل ريفرش

next previous